شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي

التواضع زينة الأخلاق !!!

#1
Admin
الإدارة العليا
  •  

  • ذكر
    المساهمات : 593

    الأوسمة :



    تاريخ التسجيل : 02/02/2018

    https://puph.yoo7.com
    في السبت فبراير 03, 2018 12:43 am

    عن ابن عباس -رضي الله عنهما-، قال -صلى الله عليه وسلم-: (ما من آدمي إلا في رأسه حَكَمَة بيد مَلَك، فإذا تواضع قيل للملك: ارفع حكمته، وإذا تكبر قيل للملك: دع حكمته) رواه الطبراني . ‌



    من أعظم النعم التي ينعم الله بها على عبده «نعمة التواضع».. أن يألف ويؤلف.. أن يكون هينا لينا قريبا سهلا.. سمحا إذا باع وإذا اشترى وإذا اقتضى. وللتواضع تأثير عجيب في تماسك المجتمع، فلا يدعه حتى يصير كل أفراده على قلب رجل واحد، لا يشقى بينهم يتيم، ولا يضيع وسطهم محروم، ولا يظلم في جوارهم ضعيف.



    قال تعالى: {وَعِبَادُ الرَّحْمَنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الْأَرْضِ هَوْناً وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلَاماً}[الفرقان:63]..
    أي يمشون بسكينة ووقار، متواضعين غير أشرين، ولا مرحين ولا متكبرين.
    وقال -صلى الله عليه وسلم-: (إن الله أوحى إلي أن تواضعوا، حتى لا يفخر أحد على أحد، ولا يبغ أحد على أحد) رواه مسلم .



    وقال: (ما نقصت صدقة من مال، وما زاد الله عبدا بعفو إلا عزا، وما تواضع أحد لله إلا رفعه الله) رواه مسلم .
    قال أبو بكر الصديق -رضي الله عنه-: وجدنا الكرم في التقوى، والغنى في اليقين، والشرف في التواضع .



    وقالت أم المؤمنين عائشة -رضي الله عنها-: إنكم لتغفلون أفضل العبادة: التواضع .



    وقال معاذ بن جبل -رضي الله عنه-: لن يبلغ العبد ذرى الإيمان حتى يكون التواضع أحب إليه من الشرف .

    وقال عروة بن الورد: التواضع أحد مصائد الشرف، وكل نعمة محسود عليها صاحبها إلا التواضع .

    وقال أبو حاتم: التواضع يرفع المرء قدرا، ويعظم له خطرا، ويزيده نبلا .



    التواضع أن يتواضع العبد لصولة الحق ..
    قال ابن القيم معلقا: يعني أن يتلقى سلطان الحق بالخضوع له والذل والانقياد، والدخول تحت رقه، بحيث يكون الحق متصرفا فيه تصرف المالك في مملوكه، فبهذا يحصل للعبد خلق التواضع، ولهذا فسر النبي -صلى الله عليه وسلم- الكبر بضده، فقال -صلى الله عليه وسلم-: (الكبر بطر الحق، وغمط الناس) رواه مسلم .
    فبطر الحق: رده وجحده والدفع في صدره كدفع الصائل، وغمط الناس: احتقارهم وازدراؤهم. ومتى احتقرهم وازدراهم دفع حقوقهم وجحدها واستهان بها .


    ايها الأخوه :
    صلوا وسلموا على رسولنا الذي أوصى سبحانه وتعالى في كتابه: (إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا)[الأحزاب: 56].
    اللهم أعز الإسلام والمسلمين…
    الحمد لله رب العالمين ,,,,,,,

    رد: التواضع زينة الأخلاق !!!

    #2
    avatar
    reback
    عضو جديد

    المساهمات : 20

    تاريخ التسجيل : 12/02/2018

    في الإثنين فبراير 12, 2018 8:26 pm
    شكرا لك بارك الله فيك@
    استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
    صلاحيات هذا المنتدى:
    لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
    Top