سيرفرات سسيكام وايبي تفي لجميع الباقات والبين سبورت ومع اقوى القنوات العالم العربى للدعم الفني: للأشتراك 01027237720 // راسل الادارهسيرفرات cccam & iptv

أهلا وسهلا بك إلى الخبير سات.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
أمس في 11:38 am
أمس في 11:31 am
أمس في 11:26 am
الثلاثاء أكتوبر 16, 2018 9:41 am
الإثنين أكتوبر 15, 2018 9:43 am
الأحد أكتوبر 14, 2018 9:51 am
الخميس أكتوبر 11, 2018 10:20 am
الخميس أكتوبر 11, 2018 9:48 am
الأربعاء أكتوبر 10, 2018 10:00 am
الأربعاء أكتوبر 10, 2018 7:25 am
zoro1
zoro1
zoro1
zoro1
zoro1
zoro1
zoro1
zoro1
zoro1
zoro1

مُساهمة السبت يونيو 16, 2018 12:49 am
avatar
مكود محترف
عضو جديد
المساهمات : 34
تاريخ التسجيل : 13/06/2018
افتراضيأحب الأعمال إلى الله


إن الحرص على إعانة الناس، وقضاء حوائجهم، ومحاولة إدخال السرور إلى قلوبهم، بعونهم، وتفريج كرباتهم، وتنفيس ما هم فيه من ضيق، من أجل الأعمال وأعظمها أجرا عند الله، وتأثيرا في قلوب الناس.

وجاء في الحديث: "إن من أحب الأعمال إلى الله: إدخال السرور على قلب المؤمن، وأن يفرج عنه غما، أو يقضي عنه دينا، أو يطعمه من جوع" .

وسئل الإمام مالك: أي الأعمال تحب؟ قال: "إدخال السرور على المسلمين، وأنا نذرت نفسي أفرج كربات المسلمين".

ولذلك لا ينبغي، ولا يمكن أن يصل الواحد منا إلى هذه المستويات إلا إذا كان متحليا بخلق جم رفيع، يحمله على التجرد، وطلب ما عند الله -سبحانه وتعالى-.

وهذا كله ثمرة من ثمرات الأخلاق الكريمة، والنفوس الذكية؛ جاء عن أنس بن مالك -رضي الله عنه- أن النبي -صلى الله عليه وسلم- كان أحسن الناس خلقا، وقال ربنا -سبحانه وتعالى- مادحا نبيه: (وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ) [القلم: 4].

ولما سئلت عائشة عن نبينا -صلى الله عليه وسلم- قالت: "كان خلقه القرآن".

فهذه الكلمة العظيمة من عائشة تختصر منهج النبي -صلى الله عليه وسلم-، وتصفه صفة شاملة، فيما كان عليه من تحليه بما جاء في كتاب الله -جل وعلا-.

ولذلك -يا عباد الله-: ما حرص نبينا -صلى الله عليه وسلم- على شيء كحرصه على الأخلاق، في حثه عليها، وتمثله بها، وزرع أهميتها في نفوس أصحابه عليه الصلاة والسلام؛ لأنها بوابة إلى كل خير يراد من المسلم.

أيها الأخ المبارك: لا تقدم هواك على فطرتك، ولا تغلب عاطفتك على عقلك، ولا ترجح قولك على تجربتك، استمع إلى غيرك، ارشد نفسك، بترجيح تصرفاتك، احكم بعين الحكيم المنصف، لا تهتم بسفاسف الأمور، علق نفسك بكل ما هو جدير بالاهتمام، تجنب الظلم والكبر قدر الاستطاعة، واستعن بالله في إصلاح نفسك وحياتك، فإن الله -سبحانه وتعالى- يحب أن يراك مقبلا إليه في التغيير والتجديد، إذا ما خلصت النية، كان العون من الله -سبحانه وتعالى- حاضرا.

ثم صلوا وسلموا على رسولنا الذي أوصى سبحانه وتعالى في كتابه: (إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا)[الأحزاب: 56].

اللهم أعز الإسلام والمسلمين…
الحمد لله رب العالمين



الرد السريع على هذه المشاركة
مُساهمة الخميس يوليو 05, 2018 7:55 pm
Admin
الإدارة العليا
  •  
  • الإدارة العليا 
    ذكر المساهمات : 673
    الأوسمة :



    تاريخ التسجيل : 02/02/2018
    افتراضيأحب الأعمال إلى الله


    بارك الله فيك اخي الغالي

    التوقيع


    {  أسْتَغْفِرُ اللهَ العَظِيمَ الَّذِي لاَ إلَهَ إلاَّ هُوَ، الحَيُّ القَيُّومُ، وَأتُوبُ إلَيهِ }
    { يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّار }
    الرد السريع على هذه المشاركة

    *=== (( ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد )) ===*




    تعليمات المشاركة
    صلاحيات هذا المنتدى:
    لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

    BB code is متاحة
    كود [IMG] متاحة
    كود HTML معطلة