المواضيع الأخيرة
» الذهاب إلى القمر
من طرف محمدابومنه الأحد سبتمبر 16, 2018 11:07 pm

» تفسير الآية: ﴿ يَا يَحْيَى خُذِ الْكِتَابَ بِقُوَّةٍ وَآتَيْنَاهُ الْحُكْمَ صَبِيًّا ﴾.
من طرف zoro1 الخميس سبتمبر 13, 2018 9:57 am

» مع الاية الكريمة "ولله خزائن السماوات والأرض".
من طرف zoro1 الخميس سبتمبر 13, 2018 9:51 am

» تفسير قوله تعالى "حتى إذا استيئس الرسل" .
من طرف zoro1 الخميس سبتمبر 13, 2018 9:40 am

» قريشٌ تمادتْ : للشاعر رضا الجنيدي .
من طرف zoro1 الأربعاء سبتمبر 12, 2018 9:54 am

» قصيدة : يا هجرة المصطفى ..
من طرف zoro1 الأربعاء سبتمبر 12, 2018 9:46 am

» حكم إعطاء المريض الدواء دون علمه
من طرف zoro1 الإثنين سبتمبر 10, 2018 9:51 am

» الإباحية وخطرها على المرء والمجتمع
من طرف zoro1 الإثنين سبتمبر 10, 2018 9:42 am

» الصرح جروب لتخزين الاثاث بالرياض
من طرف مايكروسيستم الجمعة سبتمبر 07, 2018 11:51 pm

» شركة ابيار لكشف تسربات المياه بالرياض
من طرف مايكروسيستم الجمعة سبتمبر 07, 2018 11:50 pm

لونك المفضل

هــــــام

باقي من الزمن 5 أشهر سيتم الرد علي المشاكل بعد فترات متفاوته وذلك لأني التحقت بالجيش المصري، دعواتكم


مُساهمة الخميس أغسطس 30, 2018 9:41 am
avatar
zoro1
الإدارة العليا
  •  
  • الإدارة العليا 
    المساهمات : 340
    تاريخ التسجيل : 14/03/2018
    افتراضيمعنى الحديث المسلسل .




    ما هو الحديث المسلسل ؟


     


    فالمسلسل لغة : هو المتصل، ومنه سلسلة الحديد، سميت بذلك لاتصال بعضها ببعض .

    واصطلاحًا : عَرَّفه الناظم بأنه : " الحديث الذي جاء على وَصْفٍ واحد " .

    وقال النووي :" هو ما تتابع رجال إسناده على صفةٍ أو حالةٍ للرواة تارة ، وللرواية تارة أخرى (3)، وهذا أظهر من تعريف الناظم في اشتراط التتابع في المسلسل ، والله أعلم .

    وبنحوه قال الصنعاني في " توضيح الأفكار " (4)فقد قال :" هو الحديث الذي اتفقت رجاله ، وتتابعوا على صفة واحدة ، أو حال واحدة ؛ سواء أكانت قولية ، أو كانت فعلية ، أومركبة منهما جميعًا " اهـ .

    وقوله : " اتفقت رجاله " يغني عن قوله : " وتتابعوا " وهو أظهر في الدلالة على المراد من الأول ، والله أعلم .

    وظاهر من تعريف النووي أن التسلسل في الصفة أو الحال للراوي أو الرواية لابد منه ، مع أن بعض المسلسلات قد ينقطع فيها التسلسل في بعض الطبقات ، ولذا قال ابن دقيق العيد :

    " وهو ما كان إسناده على صفة واحدة في طبقاته ، فتارة يكون في جميعها ، كما إذا كان كله بصيغة : سمعت فلانًا يقول ، إلى آخره ، وتارة يكون في أكثره ، مثل الحديث المسلسل بقولهم : " وهو أول حديث سمعته منه . . . " (1) اهـ .

    المسألة الثانية : أنواع الحديث المسلسل :

    ينقسم الحديث المسلسل – في الجملة – إلى قسمين:

    1 – مسلسل بصفة الراوي .

    2 – مسلسل بصفة الرواية (2).

    أما المسلسل بصفة الراوي فله صور كثيرة منها :

    1- أن يكون مسلسلاً بالحفاظ كرواية حافظ عن حافظ إلى منتهاه .

    2- أن يكون مسلسلاً بالفقهاء ، كرواية فقيه عن فقيه إلى منتهاه.

    3- أن يكون مسلسلاً بالمحمدين ، كرواية محمد عن محمد إلى منتهاه .

    4- أن يكون مسلسلاً بأهل بلد معين كالحجاز .

    5- أن يكون مسلسلاً بمن أول إسمه حرف العين مَثَلاً، كرواية علي عن عبدالله عن عمر إلى منتهاه.

    6- أن يكون مسلسلاً بأصحاب العاهات – نسأل الله السلامة – كرواية الأعرج عن الأعمى عن الأصم إلى منتهاه .

    7- أن يكون مسلسلاً بالهيئة ، ومنه قول الناظم :

    " كذاك قد حَدَّثنيه قائمًا . . . أو بَعْدَ أن حَدَّثني تبسَّما " (3) .

    وأما المسلسل بصفة الرواية فله صور – أيضًا – منها :

    1 – ما تسلسل بصيغة واحدة من صيغ التحمل، كالعنعنة مَثَلاً، ومنه قول الناظم : " أَمَا والله أنباني الفتى " .

    ويلحق بذلك قول الراوي : صُمَّمْت أُذناي إن لم أكن سمعته من فلان "

    2 – ما تسلسل بذِكْر زمن من الأزمنة ، كأن يقول كل راوٍ: " حدثني فلان يوم العيد " .

    3 – ما تسلسل بذكر مكان من الأمكنة، كأن يقول كل راوٍ: " حدثني فلان بين الركن والمقام"(1)

    وبالنظر إلى الحديث المسلسل من جهة القول والفعل ؛ فإنه ينقسم إلى ثلاثة أقسام :

    1- مسلسل بالقول، كحديث معاذ حين قال له النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - : " يا معاذ إني أحبك في الله ؛ فلا تدعَنَّ دبر كل صلاة أن تقول : اللهم أَعِنِّي على ذِكْرك ،  وشكرك، وحُسْنِ عبادتك " فقد تسلسل بقول كل راوٍ لمن بعده : " إني أحبك في الله " ومنه – أيضا – قول الناظم :

    " أما والله أنباني الفتى " .

    2 – مسلسل بالفعل ، كقول أبي هريرة - رضي الله عنه - : " شبك أبوالقاسم بيده، وقال :" خَلَقَ الله التربة يوم السبت ... " الحديث، فقد تسلسل – أيضًا – بتشبيك يد كل راوٍ بيد من بعده ، ومنه أيضًا قول الناظم:

    " كذاك قد حدثنيه قائمًا ... أو بعد أن حدثني تبسما "

    3 – مسلسل بالقول والفعل، ويُمَثِّلون له بحديث أنس مرفوعًا: " لايجد العبد حلاوة الإيمان حتى يؤمن بالقدر خيره وشره ، حلوه ومره " قال : وقبض رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم -  على لحيته، وقال : "آمنت بالقدر " فقد تسلسل بقبض كل راوٍ على لحيته بقوله: " آمنت بالقدر " (2) .

    المسألة الثالثة : فوائد الحديث المسلسل :

    للحديث المسلسل عدة فوائد ، منها :

    1- أنه يدل على مزيد من الضبط والإتقان، وذلك أن نَقْلَ الراوي حال شيخه وهيئته التي حدثه عليها، وكذا حكايته الواقعة التي حدثه شيخه فيها؛ كل ذلك يدل على ضبطه لما روى .

    2- أن بعض صور المسلسل يدفع الانقطاع والتدليس – وهو غاية المقصد من هذا النوع -(3) كالمسلسل بـ " حدثني ، وأخبرني " فإنه لايُتَصَوَّر فيه الانقطاع والتدليس ، مالم يقع وهم في ذلك ، وكذا ما جاء في الفائدة الأولى؛فإن ذلك يدل على الاتصال ، والله أعلم .

    3- أن المسلسل بالأئمة الحفاظ المتقنين أقوى في الثبوت من غيره ، وإذا توبع أفاد العلم النظري ، قاله الحافظ في " النـزهة " (1).

    4-وذكر ابن دقيق العيد أنه قد يكون فيه اقتداء بالنبي – صلى الله عليه وعلى آله وسلم – فيما فعل (2) اهـ .

    وزاد الصنعاني : " وقوله " (3) .

    المسألة الرابعة :هل يلزم من كون الحديث مسلسلاً أن يكون صحيحًا ؟

    الجواب: أن هذا ليس بلازم، فقد يكون الحديث المسلسل صحيحًا ، أو حسنا أو ضعيفا ، بل أكثر الأحاديث المسلسلة ضعيفة، كما ذكر ذلك جماعة من أهل العلم،(4) بل قال الحافظ الذهبي – رحمه الله – " وعامة المسلسلات واهية ، وأكثرها باطلة لكذب رواتها ، وأقواها المسلسل بقراءة سور الصف والدمشقيين ، والمسلسل بالمصريين، والمسلسل بالمحمدين إلى ابن شهاب " اهـ (5).

    وليس المراد من كونها ضعيفة ضعف أصل المتن ، بل المراد: أن الضعف فيها من جهة تسلسلها على صفة معينة، أما متنها فقد يكون صحيحًا ، وقد يكون ضعيفًا (6).

    ( تنبيه ) : المقصود من ذكر أمثلة المسلسل توضيح ذلك للقارئ ، ولايلزم من ذلك صحتها عندي ، وقد ذكر الحاكم بعض الأمثلة في ذلك ، ثم قال : " وإني لا أحكم لبعض هذه الأسانيد بالصحة ، وإنما ذكرتُها ليستدل بشواهدها عليها – إن شاءالله – " اهـ(7).

     

    [size=19](3) قاله في " التقريب " كما في التدريب ( 2/ 187 ) .[/size]

    [size=19](4) ا( 2 / 414 ) .[/size]

    [size=19](1) " الاقتراح " ( ص 214 ) .[/size]

    [size=19](2) انظر " الإرشاد " للنووي ( 2 / 554 ) ، و" التقييد " ( ص 276 ) .[/size]

    [size=19](3) انظر هذه الأنواع وغيرها في " فتح المغيث " ( 4 / 40 ) .[/size]

    [size=19](1) انظر هذه الصور وغيرها في " فتح المغيث " ( 4 / 40 – 41 ) و " فتح المغيث " ( 4 / 39 ) .[/size]

    [size=19](2) انظر هذه الأقسام في " النـزهة " ( ص 167 ) .[/size]

    [size=19](3) قاله السخاوي في " فتح المغيث " ( 4 / 41 ) .[/size]

    [size=19](1) ( ص 76 – 77 ) وانظر بعض هذه الفوائد مفرقة من كلام ابن الصلاح في " المقدمة " مع " التقييد " ( ص 277 ) و " فتح المغيث " ( 4 / 41 ) وغير ذلك .[/size]

    [size=19](2) " الاقتراح " ( ص 215 )  .[/size]

    [size=19](3) انظر ط توضيح الأفكار " ( 2 / 415 ) .[/size]

    [size=19](4) كابن الصلاح في " المقدمة " مع " التقييد " ( ص 277 ) والنووي في " الإرشاد " ( 2 / 558 ) وابن كثير في " المختصر " مع " الباعث " ( 2 / 465 ) وابن الملقن في " المقنع "  ( 2 / 448 ) وغيرهم .[/size]

    [size=19](5) انظر " الموقظة " ( ص 44 ) .[/size]

    [size=19](6) انظر بمعناه من كلام ابن الصلاح في " المقدمة " مع " التقييد " ( ص 277 ) .[/size]

    [size=19](7) انظر " معرفة علوم الحديث " ( ص 34 )
    [/size]


    التوقيع


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    الرد السريع على هذه المشاركة
    مُساهمة الخميس أغسطس 30, 2018 8:35 pm
    Admin
    الإدارة العليا
  •  
  • الإدارة العليا 
    ذكر المساهمات : 673
    الأوسمة :



    تاريخ التسجيل : 02/02/2018
    افتراضيمعنى الحديث المسلسل .


    بارك الله فيك يا غالي

    التوقيع


    {  أسْتَغْفِرُ اللهَ العَظِيمَ الَّذِي لاَ إلَهَ إلاَّ هُوَ، الحَيُّ القَيُّومُ، وَأتُوبُ إلَيهِ }
    { يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّار }
    الرد السريع على هذه المشاركة

    *=== (( ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد )) ===*




    تعليمات المشاركة
    صلاحيات هذا المنتدى:
    لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

    BB code is متاحة
    كود [IMG] متاحة
    كود HTML معطلة