شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي

عتاب توق ... ( على البحر المتدارك )

#1
avatar
K!LLeR
نائب الإدارة
  •  

  • المساهمات : 318

    تاريخ التسجيل : 13/06/2018

    في الخميس يونيو 14, 2018 11:34 am
    للحُبِّ نصٌّ لا يَبوحُ بهِ الفمَا
    نُخفِي الهَوى فينا كأنهُ حرِّمَا
    **
    يزدَادُ شَوقِي للحبيبِ فـكُلَّمَا
    أغْمضتُ عينِي زارني متهجمَا
    **
    يا ربَ مُوسى يَا إلاهي مَا جَرى
    فالمَرءُ يَعلُو لاَ يمتْ مُستسلِـماَ
    **
    آيعودُ لي.. ؟ ردَّتْ بكِبرٍ رُبَّما
    كمْ كانَ قُربُهُ لي ، زُلالاً بَلسمَا
    **
    و كفى إشتياقاً للجَوى فـلطالمَا
    سُقي الفؤادُ بمَجدِ وصْلِهِ علقمَا
    **
    بالهجرِ أكرمْ كلَّ نفسٍ قد آبتْ
    عيشَ الهِمَمْ ، تُأجَرْ بأن تتألمَا
    **
    كالطيرِ كُن حُرًّا و من سكن السما
    مُتـألقٌ متلألـئٌ كـالأنجُـما
    **
    فالـمرءُ يبغِي فـاللهيب نداوةٌ
    بلْ من سيَروى روحَها بعدَ الضمَا
    **
    كُن للسَعيرِ لظَى فمَن خَانَ الهَوى
    لا بُدَّ أن يُجزى ـ بلى ـ أن يُرجَمَا
    **
    لَو لمْ تكُنْ مثلَ الـذين قدْ نَـسُوا
    حُبًّ أَسَـاء بِكَ الودادُ و أجْرمَـا
    **
    ياَ صاحبي خُذْ عبرة مِن مَن هوى
    فالـعشقُ ودَّ لسَاكـنيهِ جَهنَّمَـا

    رد: عتاب توق ... ( على البحر المتدارك )

    #2
    Admin
    الإدارة العليا
  •  

  • ذكر
    المساهمات : 595

    الأوسمة :



    تاريخ التسجيل : 02/02/2018

    https://puph.yoo7.com
    في الخميس يونيو 14, 2018 12:43 pm
    مواضوع رائع ومميز وطرح راقي
    التوقــيـــــــــــــــــــــع


    {  أسْتَغْفِرُ اللهَ العَظِيمَ الَّذِي لاَ إلَهَ إلاَّ هُوَ، الحَيُّ القَيُّومُ، وَأتُوبُ إلَيهِ }
    { يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّار }
    استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
    صلاحيات هذا المنتدى:
    لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
    Top